لعبة تقتل لعيبيها لعبة الإنتحار أو لعبة الحوت الأزرق البلو ويل blue whale


لعبة البلو ويل blue whale أو باللغة العربية لعبة الحوت الأزرق أو يمكن أن نطلق عليها لعبة تحدي الحوت الزرق تقتل لعيبيها بعد مرور 50 يوم من اللعب ينتحر مباشرة من يقبل التحدي ودخول للعبة أو يكون متابع ويتم قتله من منشئ اللعبة 
انتشرة لعبة الحوت الأزرق مؤخرا في أروبى بشكل كبير وعرفت حوالي 134 حالة انتحار للمراهقين وتعتقد الشرطة أن سبب انتحار هؤلاء المراهقين هو هذه اللعبة لأن مهمتها الأخير أو المرحلة الأخيرة التي من خلالها ستنهي المهمة هي الإنتحار .
بدأت لعبة الحوت الأزرق في روسيا وبعد ذلك انتشرت في أروبا بشكل سريع عن طريق وسائل التواصل الإجتماعي بحيث ستأتيك رسالة على انستقرام أو فيسبوك أو أي موقع تواصل اجتماعي تخبرك بأنه يمكنك المشاركة في اللعبة ولكن لا وجود لطريق الرجوع ان دخلت اللعبة وعند قبولك لتحدي بالظغط على الزر يتم أخذ معلوماتك وصورك من الحاسوب أو التقاط صور لك من كمر حاسوبك على أساس ان حاولت الخروج من اللعبة سيتم متابعتك وقتلك أي أنه ان لم تنهي المهام وتنتحر سيتم قتلك في كلتى الحالتين أنت ميت لهذا خرجت شرطة بريطانية ببلاغ تحذر من خطورة هذه اللعبة وتحذر الأباء بمنع أبنائهم الدخول في تحديات مثل هذه ومحاولة التعرف على أبناءهم في هذه المرحلة و المكوث معهم أكبر عدد ممكن من الوقت ومعرفة نقط ضعفهم و تصليحها حتى لا يسقط في شراك هذه اللعبة . 
ويعتقد أن صاحب اللعبة هو طالبة في علم النفس قام بانشاء هذه اللعبة لتخلص من الأشخاص الغير المرغوب فيهم لكنها انتشرت بشكل سريع بين المراهقين فمشرفي هذه اللعبة يقدمون لك مهم كل يوم  مهمة وهم من يصهرون على اتمامك للمهمة دون فشل حتى تنتقل الى المرحلة التالية 
الفيديو يوضح أكثر اللعبة أنصحك بمشاهدته : 
كما ستجد المصادر باللغة الإنجليجية ان رغبة في الإطلاع عليها :


المصدر الأول:  https://goo.gl/Pgm9UV
المصدر الثاني : https://goo.gl/fpb0dS
المصدر الثالث : https://goo.gl/tX2OSa
TAG

عن الكاتب :

هناك 13 تعليقًا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *