إن كنت ممن ينامون والهاتف بجانبهم فعليك قراءة هذا المقال



أصدرت شرطة نيو يورك مؤخرا منشورافيtwitter    يحذر من أن النوم مع المحمول فى السرير يمكن ان يكون خطيرا للغاية...و من خلال هذا المنشور أرادت سلطات نيو يورك  تذكير المواطنين بأن كثير من الحوادث كان سببها الهواتف الذكية.
 
في كثير من الأحيان نكون ننتظر رسالة مهمة أو نريد الإستيقاظ مبكرا للذهاب لموعد أو للعمل ما يضطرنا لنوم بجاب هاتفنا بل على أحضاننا بعد الأحيان وهذا يمكن أن يكون خطيرة للغاية على حياتنا ، كما جاء في تغريدة لشرطة نيويورك.

حيث قامت بتذكير الناس بقصة « أريال توفلي  »  وهي مراهقة من مدينة تكسان الأمريكية حيث كانت ضحية لحريق سنة 2014 شب بمنزلها فى الليل وكان الجاني هاتفها الذكي  ولولا رائحة إشتعال سريرها التي أيقظتها من النوم لكانت إحترقت في مكانها وعند إنتهاء رجال الإطفاء من إخماد الحريق والإنتهاء من التحقيقات  تم اكتشاف أن السبب هو هاتفها الذكي.

الشركة المصنعة للهاتف  (Samsung)  أكدت أن السبب هو الشاحن،لأن  الشاحن كان غير متوافقة مع الهاتف مما ألحق الضرر بالهاتف و أدى إلى إشتعاله ونصحت زبنائها بإستعمال الشاحن الأصلي و الإبتعاد عن المقلد .

لأنه عند إستعمال الشاحن المقلد للمحمول فإنه :يسخن ينتفخ فؤدي إلى  إرتفاع درجت حرارة المحمول و في نهاية المطاف، يمكن للبطارية أن تنفجر فيزداد إحتمال وقوع حريق. ولاكن تبقى مثل هذه الحوادث نادرة جدا، وفي حالت حدوث ذلك، فمن الأفضل أن لا يكون رأسك بجانب هاتفك.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *